مرحبا بك على موقعنا www.refu-tips.de

 

هذا الموقع خاص بالفتيات والفتيان الذين لم يبلغوا بعد سن الرشد.

يجب أن يكون عمرك على الأقل 13 سنة.

ستجد هنا ابتداءا من الآن بصفة منتظمة معلومات جديدة تهمك.

واظب على زيارة موقعنا.

 

أنت تريد أن تتمكن من تدبير أمورك في ألمانيا.

لهذا عليك معرفة القواعد التي يجب الالتزام بها.

وعليك أن تتعلم أشياء كثيرة.

نحن نريد مساعدتك على ذلك.

 

قد يكون خطابنا إليك مباشرا وصريحا.

قد يكون فيه شيء محرج لك.

شيء مما نكتبه.

نحن لا نقصد بها الإساءة لأحد.

نحن نعتذر عن هذا مسبقا.

لكن من المهم أن تعرف أيضا المسائل المحرجة.

 

يجب أن تشعر بالراحة والأمان في ألمانيا.

وهو هدفنا الذي نسعى لتحقيقه.

أنا (عمري 15 سنة) وأرسلت إلى صديقي صورة لي بالملابس الداخلية. فأخذها وعرضها على صديق آخر. وقد قام صديقي بإرسال صورتي إلى كثيرين من زملائي في الفصل. فماذا أفعل؟

ربما تخافي الآن، كيف يفكر فيكي الآخرون.
وربما تكوني مستاءة أو غاضبة من صديقك.
فلا تبقي وحيدة في حالة القلق هذه!
مَن من الكبار تطمئنين إليه؟
تكلمي معه أو معها.
فربما استطاعت مساعدتك.

من المهم معرفة:
أنه لا يحق لشخص إرسال صورتك إلى شخص أخر من دون موافقتك.
ويمكنك البحث عن صورتك في الإنترنت.
أدخلي اسمك في غوغل.
فإذا وجدت صورتك في أحد صفحات الإنترنت:
فعليك الكتابة إلى صاحب الصفحة.
وقولي له: أن الصورة يجب أن تـُشطب من الصفحة. فأنت صاحبة الصورة.
وقولي لزمائك في الفصل:
أنه لم يكن من اللائق إرسال الصورة إلى آخرين.
واطلبي العون من شخص تطمئنين إليه.
وإذا أردت الكلام مع شخص آخر أو لديك استفسارات:
www.save-me-online.deتجدين استفسارات في الإنترنت في
تلك الاستفسارات تـُعطى مجانا وليس من الضروري أن تذكري اسمك.

أنا (عمري 14 سنة) وأشعر كثيرا بالحزن. فإنني أتذكر أشياء حدثت في الماضي. وأشعر بالخوف. ولا أعرف كيف أعيش حياتي في المستقبل. وأتفادى أن أحكي هذا لآبائي. فمَن يمكنه مساعدتي؟

هذا يحدث مع كثير من الناس:
وهم لا يعرفون كيف يتصرفون في حالة الخوف أو الحزن.
وربما لا يستطيعون نسيان أحداثا حدثت أمامهم.
في تلك الحالة يحتاج المرء إلى مساعدة.

إذا كنت لا تجرؤ الكلام مع من حولك من الناس.
„Krisen-Dienst Psychiatrie“ فإنه يوجد هاتف يعمل دائما (هوت لاين) يـُسمى
هذا الهاتف له رقم تليفون للحالات الخاصة.
ويمكنك طلب هذا الهاتف عندما تكون في حاجة إلى من يساعدك.
ويمكنك طلب هذا الهاتف عندما تشعر بالخوف.

0180 / 655 3000 ورقم الهاتف هو
وهو يعمل من الساعة 9 صباحا حتى الساعة 24 ليلا.
وليس من الضروري أن يعرف والديك أنك تتصل بالهاتف.
فنرجوك الاتصال بهذا الهاتف.

سيستمع العاملون على الهاتف إليك.
وسيوضحون لك ماذا تحتاج.
ونحن نأمل أن يستطيعوا مساعدتك.

أنا (ولد عمري 13 سنة) بالأمس حضرنا في المدرسة درسا عن الجنس. وأحضرت مدرّستنا معها قضيبا خشبيا في هيئة العضو الذكري وكذلك نموذجا لفرج المرأة من القماش. والنموذجان يبينان تركيبتيهما. وكان علينا أن نمسكهم. فقالت أحد الزميلات: إن لمسهما حرام. ولا يصح لمس تلك الأشياء. فهل هذا صحيح؟

إن نماذج التعليم الجنسي هي بغرض مسكها والتعلم منها.
والغرض من ذلك:
يجب على البنات والشبان التعرف على أعضائهم الجنسية.
ويجب على البنات والشبان معرفة:
كيف تعمل الأعضاء الجنسية.
ومن المهم، أن تحصل البنات والأولاد على تلك المعلومات.
حيث لابد من أن يتعرفوا على جسمهم.

ربما يخجل بعض الناس من لمس تلك النماذج.
فهم غير متعودين الكلام على الأعضاء الجنسية.
وأن تحصيل العلم لا هو حرام ولا خطيئة .
ولا تذكر الكتب المقدسة:
أنه لا يجب لمس تلك النماذج.

إن معرفة الجسم والأعضاء الجنسية مفيد:
فالمعرفة تساعد على الحماية من بعض الأمراض.
وهي تساعد على أن تعرف المرأة كيف تمنع الحمل.
وهي تساعد أيضا على عدم التعرف على معلومات خاطئة أوعقائد مغلوطة.
والمعرفة تساعد على أن لا يستطيع أحد تضليل البنات والشبان.

حكت لي صديقتي: أنها تستخدم “حلقة منع الحمل”. وأنا لا أعرف ما هي. فما هي حلقة منع الحمل؟ وكيف تعمل؟

إن حلقة منع الحمل هي حلقة تلبسها المرأة لمنع الحمل – مثل حبة منع الحمل.
تفرز الحلقة هرمونات في الجسم.
وهذه الهرمونات تمنع حدوث الحمل.
ويمكن لطبيبة النساء كتابة تذكرة طبية لكي تحصل عليها.
ويمكنك بتلك التذكرة الطبية الحصول على حلقة منع الحمل من الصيدلية.

تـُدخل حلقة منع الحمل في المهبل.
وتبقى حلقة منع الحمل في المهبل مدة ثلاثة أسابيع.
وبعد ذلك تـُزال الحلقة من المهبل.
وتنتظري سبعة أيام وبعدها تـُدخلي حلقة منع حمل جديدة.
وأحسن طريقة هي كتابة هذا الموعد في تقويم الأيام حتى تتذكري.

والمهم: يمكن ان تحدث من الهرمونات أعراض جانبية.
إذهبي إلى طبيبة نساء وهي تعطيك الاستشارة.
كيف تلبسي حلقة منع الحمل؟
يجب أن تأخذي وضعا مناسبا.
ويمكنك الجلوس على قرافيصك.
أو يمكنك رفع أحد رجليك وتسنديه على حافة حوض الاستحمام.
واضغطي الحلقة بالإبهام والسبابة.
وأدخلي حلقة منع الحمل في مهبلك.
وتكون الحلقة قد أتخذت وضعها المضبوط، عندما لا تشعري بها.

أنا وصديقي (عمرنا 17 سنة) ونريد مزاولة الجماع الجنسي في عطلة نهاية الأسبوع. ولكن جاءتني الدورة الشهرية. وعلمت من جدتي: أن الجماع الجنسي خلال فترة الحيض غير طاهر. فهل هذا صحيح؟

إن مزاولة الجماع الجنسي خلال فترة الحيض ليس مضرا.
فإذا كانت لكما رغبة فيه فيمكنكما مزاولته.
بعض النساء يحب الجماع الجنسي خلال أيام الحيض وبعضهن لا تحب ذلك.
وكذلك بالنسبة للرجال.
في بعض الديانات لا يكون مسموحا بالجماع الجنسي خلال فترة الحيض.
ولكنها مسألة اعتقاد.
فإذا كنت تعتقدين في ذلك، فيمكنك التمسك بعقيدتك.
أما من الوجهة الطبية فلا ترى في هذه الفترة مشكلة.

والمهم أنكما سويا تستمتعان بالجماع.
وتوجد عدة طرق لمزاولة الجماع الجنسي خلال فترة الحيض.
فيمكنكما التلامس الرقيق في أعضائكما الجنسية.

هل ترغبا إدخال قضيب الذكر في المهبل؟
فيجب عليكما الاهتمام بالآتي:
يجب استخدام وسيلة لمنع الحمل خلال فترة الحيض أيضا.
يمكن للرجل أن يلبس كوندوم واقي.
وإلا فيمكن خلال تلك الفترة أن تحبلي.
إن الأمراض الجنسية تنتقل بسهولة خصوصا في فترة الحيض.
ويجب عليك إزالة الوسادة القطنية (تمبون) من المهبل، قبل إدخال القضيب فيه.

أنا (بنت عمري 16 سنة) وجاءت لي العادة الشهرية منذ خمسة أيام. وبالأمس تجامعت جنسيا مع أحد الشبان. ولم نستخدم شيئا لمنع الحمل. فهل من الممكن أن أحبل؟

نعم، يمكن أن تحبلي خلال فترة الحيض.
واحتمال حدوث الحمل ليس كبير.
ولكن يمكن أن تصبحي حاملا.

إن خصوبة البويضة تكون في فترة زمنية معينة من كل شهر.
ومعنى الخصوبة:
أن يمكن حدوث الحمل إذا لم تستخدما مانعا للحمل.
وتكون خصوبتك قبل نزول البويضة بوقت قصير.
وتكون خصوبتك عالية خلال نزول البويضة.
وتكوني خصبة أيضا بعد نزول البويضة بوقت قصير.
وأنت لا تعرفي بالضبط، متى تنزل البويضة.
ونزول البويضة يعتمد على الفترة الزمنية بين نزول الدم مرتين متتاليتين.
هل عندك دائما أياما قليلة فقط بين فترات الحيض؟

عند الجماع الجنسي قد تدخل حيوانات منوية في مهبلك.
وهي تستطيع تخصيب بويضة خلال مدة خمسة أيام.
وقد يحدث نزول البويضة عندك في تلك الفترة.
فأرجوكي أن تذهبي إلى طبيبة نساء.
وهي تستطيع مساعدتك، حتى لو كنت قد حملت بالأمس.
فهي تقوم بفحصك وإعطائك الاستشارة.

صديقتي (عمرها 15 سنة) وهي تأخذ حبوب منع الحمل. ونحن نزاول الجماع الجنسي كثيرا. وأحيانا تنسى أخذ حبة منع الحمل. فهل من الممكن أن تصبح حاملا؟

نعم ، إن صديقتك يمكن أن تحبل.
إن أخذ حبة منع الحمل في موعدها مهم جدا!
في موعدها يعني أنها تعتمد أيضا على نوع الحبة.

إذا كانت صديقتك تأخذ الحبة الصغيرة (ميني- بيله)؟
فيجب أخذ حبة الميني-بيله كل يوم في نفس الساعة.
ويجب أن تبرمج صديقتك هاتفها المحمول بالوقت لتذكرتها.
فيطلق هاتف المحمول صوتا في الموعد: عندئذ تأخذ هي حبة الميني- بيله.
وإذا حدث وأن أخذت حبة الميني- بيله مرة متأخرة أو نسيتها:
فإن الحصانة من حدوث الحمل تقل.
ولذلك يجب أيضا استخدام كوندوم الرجال لمنع الحمل حتى عودة العادة الشهرية.

ربما تأخذ صديقتك حبة منع الحمل المسماة بيله؟
ويجب أن تأخذ صديقتك حبة البيله كل يوم.
وتأخذها كل يوم في نفس الوقت تقريبا.
وإذا نسيت أخذ حبة البيله:
فيجب استخدام كوندوم الرجال أيضا حتى عودة العادة الشهرية.

وإذا كانت صديقتك تنسى أخذ حبة البيله كثيرا:
فاذهبوا سويا إلى طبيبة نساء واستشيروها.
حيث توجد وسائل أخري لمنع الحمل.

أنا (شاب عمري 17 سنة) ولي صديقة. وكانت منذ فترة قصيرة عند طبيبة نساء. وهي تقول، كل البنات تذهبن لطبيبة نساء. فهل يوجد أيضا أطباء للرجال؟

نعم: يوجد أيضا أطباء للرجال.
وهم يـُسمّون ” أندرولوغه”.
وفي أغلب الأحوال يكون أيضا طبيب مسالك بولية.
وتستطيع الذهاب إلى أورولوغه في أحوال كثيرة.
عندما تحتاج إلى استفسارات عن الجنس أو عن جسمك.
أو إذا شعرت بشعور غريب في قضيبك.
وعندما تحتار، بسبب أن جسمك يتغير.

والمهم هو:
أنك تستطيع الذهاب إليه بمفردك.
وسيقوم الطبيب بفحصك.
إذا أردت أنت ذلك.

فمن المفيد، أن تعرف جسمك.
حيث تشعر بتغير فيه.
وعندما يحدث تغير في جسمك فإنك تحتاج الذهاب إلى “أورولوغه”.
مثلا إذا وجدت ورم أو عقدة في أحد خصيتيك.
فلا بد من أن يفحصها الطبيب.
وفي هذا الموقع تستطيع أن تجد طبيبا قريبا منك:
http://www.urologenportal.de/patienten/urologensuche.html?_ga=2.176741090.657452144.1525423126-2097382778.1524050206

أنا (بنت عمري 16 سنة) وأجلس على كرسي معاقين. وليس لي صديق. وجميع صديقاتي لا يستخدمون كرسي معاقين. وجميع صديقاتي لهن أصدقاء شبان. فهل هذا لأن الشبان يروني غير جميلة؟

يبدو أنكي غير واثقة من نفسك بسبب احتياجك لكرسي المعاقين.
ويبدو أنكي تشعري “شعورا مختلفا” عن صديقاتك.
وهذا يُحرج كثير من الناس:
عندما تشعرين ” بشعور مختلف”.
وربما سمعت مرة تعليقات سخيفة.
وهذا يمكن أن يكون سبب عدم ثقتك بنفسك.

ولكن كل إنسان له خصائصه الخاصة.
ومن خصائصك الخاصة واحدة يراها الناس مبدئيا.
وربما يتحدث معك بعض الناس عن ذلك.
وربما تفكرين لذلك في نفسك.
ولكن “الشعور بالجمال” يختلف من شخص إلى آخر.
والجميل أنكي شخصية فريدة.
أنت شخصية فريدة ليس مثلها أحد!

كثير من الفتيات والفتيان ليس لهم أصدقاء منذ فترة طويلة.
ولكن: كثير من الفتيات والفتيان لهم أصدقاء.
وسوف يصبح لكي أيضا صديقا في القريب.
فكل شيء على ما يرام: حتى ولم يكن لكي صديق الآن.

أنا ولد عندي 15 سنة. أعتدى عليّ أحد الرجال وأوجعني. فقد أمسكني من بين رجلي. ولم أريد ذلك. وأنا أفكر في هذا كثيرا. والأن أصبح لي صديقة. فكيف أستطيع الكلام معها على ما جرى لي؟

من المعتاد أن يشغلك هذا الأمر.
كثير من الناس الذين تحدث لهم مثل تلك الأفعال يفكرون فيها كثيرا.
وربما تفكر الآن كثيرا فيه.
لأنك على علاقة قريبة بصديقتك.
ربما يأتيك شعورغريب، عندما تقترب منها.
ربما أنت متردد، هل تقول لها ما حدث أم لا.

هل تريد أن تحكي لها ما جرى؟
فكر أولا: ماذا تريد منها، عندما يقترب جسمكما مع بعضكما.
ثم فكر: ماذا تريد أن تقول لها؟
ربما تساعدك الكلمات التالية:
حدث أن اعتدي عليّ أحد الرجال.
ولهذا لا أريد أن أفعل شيئا، يتسبب ثانيا في أوجاع.
وأحيانا أريد أن أتراجع سريعا عن أحضانك.
إن هذا بسبب ما أتذكره من الواقعة.
لا أريد أن افعل ذلك معك.
وتستطيع اختيار، إلى أي حد تريد أن تحكيه لها.
والمهم، أن تكون مرتاحا نفسيا.
وتستطيع أن تقول لها، ماذا تريد منها.